منتدى الحياة الموصلية

منتدى الحياة الموصلية

منتدى ( ادبي - علمي - ثقافي - رياضي )


    تالقي ياحروف الشعر : عبدالرحمن العشماوي

    شاطر
    avatar
    جاسم شلال
    مشرف مساعد
    مشرف مساعد

    عدد المساهمات : 392
    نقاط : 1143
    تاريخ التسجيل : 27/09/2010
    العمر : 50

    تالقي ياحروف الشعر : عبدالرحمن العشماوي

    مُساهمة من طرف جاسم شلال في الإثنين أكتوبر 17, 2011 10:45 pm

    تالقي ياحروف الشعر
    عبدالرحمن العشماوي
    لا تُطفئي شمعة لا تُغلقي بابــــــــــــــا فمـذ عرفتك وجه الفجــر ما غابا
    ومذ عرفتك عين الشمس ما انطفــأت ومذ عرفتك قلب الحـب ما ارتابا
    ومذ عرفتك ريح الخوف ما عصفــت ومذ عرفتك ظن الشــعر ما خابا
    تزينت لك أشعـــــاري فكـم سـكــــبت عطراً ، وكم لبست للحـب أثوابا
    وكم أثارت جنون الحرف فـارتحلــت ركابه في مدى شعــــري وما آبا
    تألقي يا حروف الشعر واتخــــــــذي إلى شغاف قلوب النـــــاس أسبابا
    وصافحي لهب الأشواق فــي مهــــج محروقة واصنعي للحـــب جلبابا
    وسافري في دروب الذكريات فقــــــد ترين ما يجعل الإيجـــــاز إسهابا
    وصففي شعر أوزاني فقد عبــــــــثت بشعرها صبوات الريــــح أحقابا
    وعانقي فوق ثغـــر الفجر أغـنيـــــــة كتبتها حين كان الفجــــــر وثابا
    وحين كانت شفاه الـطــل منشــــــــدة لحناً يزيد فؤاد الــروض إطــرابا
    وحين كان شذى الأزهار منطلــــــــقاً في كل فج وكان العطر منســــابا
    تألقي يا حروف الشعر واقتــــــــحمي كهف المساء الذي ما زال سردابا
    ومزقي رهبة في البـــدر تجعــلـــــــه أمام بوابــة الظلمـــــاء بــوابــــــا
    وخاطبي قلـــبي الشاكــي مخـاطبــــة تزيده في دروب العــــزم أدرابـا
    يا قلب يا منجــم الإحســاس في جسـد ما ضـل صاحـــبه دربـاً ولا ذابا
    قالوا أطالت يد الشكوى أظافــــــــرها وأقبلت نحوك الآهـــــــات أسربا
    وأشعل الحزن في جـــنبيك موقـــــده وأغلقت دونك الأفــــراح أبـــوابا
    ماذا أصابك يا قلبي ألـــــست علــــى عهدي يقيناً وإشراقــا وإخصــابـا
    حددت فيك معاني الحب ما رفعـــــت إليك غائلـــه الأحقـــــاد أهــدابـــا
    صددت عنك جيوش الحزن ما نشأت حرب ولاحـــرك الباغـون أذنابا
    ولا تقرب منك اليأس بل يئـســــــــت آماله فانطوى بالــهم وانجــــــابــا
    فكيف تغرق في بحــر جعــــلت على أمواجه مركباً للصبر جــــــوابــا
    أما ترى موكب الأنوار كيــــــف غدا يعيد نحوي من الأشواق ما غابا


      الوقت/التاريخ الآن هو الأحد ديسمبر 16, 2018 10:59 am